شبكة القانونيين العرب شبكة القانونيين العرب
random

احدث المواضيع

random
جاري التحميل ...

الاخبار الكاذب (تضليل المحقق)

الاخبار الكاذب (تضليل المحقق)

الاخبار الكاذب (تضليل المحقق)


كثيرا ما ترد من اشخاص بلاغات واخبارات غير صحيحة وملفقة بمعلومات كاذبة ومفربكة بقصد تضليل الجهات التحقيقية والقضائية لتحقيق غاياتهم ومصالحهم الخاصة او ابعاد الشبهة عنهم او عن غيرهم وتزييف الحقائق والوقائع المتعلقة يالجريمة الواقعة وقدم معلومات كاذبة تتعلق بها وهو يعلم عدم صحتها = المادة 243 من قانون العقوبات رقم 111لسنة 1969وتعديلاته .ولكن لاتمرمثل تلك الاخبارات علىالمحقق الكفؤءالمخلص ولا يغفل عنها دون كشفها وباقتدار.مثال لذلك ,

في صيف احد الايام من عام 1974وفي امنتصف الليل اخبر شخص مركزشرطة الجزائرانه شاهد جثة لرجل في منطقة الحبيبية حينما كان ذاهبا الى بيته وبالقرب من الطريق المارا به وراى من الواجب القانوني والانساني كما يزعم ان يخبر الجهات المحتصة لتتخذ الاجراءات الاصولية اللازمة بصددها قام ضابط المركز بتدوين افادة المخبرواخبر قاضي تحقيق خفر العاصمة بذلك وانتقل ضابط الشرطة بصحبة المخبر الى مكان وجود الجثة وقام بالكشف على المكان وموقعه من المنطقة والطرق السالكة اليه والمؤدية الى مدينة الصدرولم يشاهد اي اثاراو علامات ظاهرة على الجثة مسببة للوفاة وثبت مشاهداته في مجضر الكشف .

ومن خلال ما شاهده المحقق خلال الكشف على الجثة ومكان وجودها ومن خلال افادة المخبر اثارلديه شكوك بصحة الاخبارمن خلال الملاحظات التلية

1- ان الطريق المار به لا يؤدي الى محل سكنه وبعيدا عنه وهناك طرق افضل منه والمناسبة والاعتيادية .2- وجوده في هذه المنطقة في مثل هذا الوقت في متصف الليل يثير تسائلات وشكوك.

3 - افترض اذا كان ادعائه صحيحا كثيرا من الناس يتجنبون من اتهامهم بالحادث عند الاخبار عنه .وخاصة الاخباروفي هذا الوقت بالذات .

4- وجد تقارب بين عمرالمجنى عليه وعمرالمخبر. وبعد مواجهة المخبر بهذه الملاحظات وافهامه بان من مصلحته بيان الحقيقة عن سبب وفاة المجنى عليه وكان المخبر بوضع مرتبك وغير مستقر, بعد ذلك اعترف اخيرا بكيفية وسبب وفاة المجنى عليه . وافاد ان المتوفى صديقه كان معه وبعض الاصدقاء يقضون ليلتهم في شقة في منطقة البتاوين , وحصلت مشاجرة فيما بينهم والضرب بالايدي وسقط المجنى عليه فجئة مغميا عليه نتيجة هذه المشاجرة وتبين لهم قد فارق الحياة . وقام المخبر بجلبه الى هذه المنطقة ويخبر المركز به.

كما كان يعتقد بانها افضل طريقة للتخلص من هذه المشكلة التي وقعوا بها ثم الاخبارعن جثته .تم تدوين اقواله والقبض على الاخرين الذين كانوا معه وصدقت اقوالهم امام قاضي التحقيق المختص. ومن خلاصة الموضوع , على المحقق ان يتاكد من صحة الاخبار الذي يرد اليه من ان هناك احتمال ان ليس كل اخبار او شكوى تمتلك كامل الصحة في المعلومات الواردة فيها واحتمالات المبالغة بالمعلومات الواردة فيها او ما يصاحبها من تلفيق وتحريف بهاعن حقيقة وقوع الجريمة لتضليل الجهات التحقيقية والقضائية لتحقيق غاياة خاصة.


الاخبار الكاذب - من اجل التضليل عن ارتكاب جريمة-


ان الاخبار الكاذب (كل من اخبر كذبا احدى السلطات القضائية او الادارية عن جريمة يعلم انها لم تقع او اخبر احدى السلطات المذكورة بسؤ نية بارتكاب شخصا جريمة مع علمه بكذب اخباره , او اختلق ادلة مادية غلى ارتكاب شخص ما جريمة خلاف الواقع او تسبب باتخاذ اجراءات قانونية ضد شخص يعلم برائته ,وكل من اخبر السلطات المختصة بامور يعلم انها كاذبة عن جريمة وقعت .)المادة 243من قانون العقوبات رقم 111لسنة 1969وتعديلاته

من القضايا الخطيرة التي تربك الوضع الامني الاجتماعي والاقتصادي وتخلق حالة من ضعف العلاقات الاجتماعية والارباك في الامور الاقتصادية هي الشكوى الكيدية اذا ما استشرت بين ابناء البلد وخاصة بين اصحاب الاعمال والتجار بسب التنافس بينهم او تكون نتيجة بقصد الحاق الاذى بالاخر لتلويث سمعته وسيرته او التخلص منه لغاية معينة ولدافع سياسي او تعصب مذهبي او طائفي او الثار منه لاي سبب كان لما لحق به من المشكو منه ضرر سابقا .

وغيرها من الاسباب الاخرى التي يعتمدها المدعي بها في شكوته ويخبر السلطات الامنية او القضائية بمعلومات وادلة وهو يعلم انها كاذبة بحق المشكو منه ولا صحة لها وقد تسبب من جراء الاخبار عنها باتخاذ الاجراءات القانونية ضد المشكو منه من قبل السلطات القضائية وبما قدم من معلومات او ادلة مختلقة غير صحيحة وكاذبة كما اشارت اليها المادة 243من قانون العقوبات العراقي. متلما يلزم القانون المحقق بضرورة الاهتمام بشكاوى المواطنين والاستماع الى ادعاءاتهم وبنفس القدر يلزم القانون بحماية المواطنين من كل اساءة او ضرر يلحق بهم من الاخر السئ النية بشكوىكاذبة وادعاءات باطلة بتطبيق الاجراءات القانونية بعدالة وانصاف دون تمييز او انحياز لاي سبب ومن غير تاثير بمؤثرات خارجية مهما كانت نوعها ونفوذها وسلطتها واضعا نصب عينيه ان القانون فوق الجميع بكل اخلاص وشجاعة .


مثال لذلك؟ .في مساء احد الايام اخبرشخص مركزمكافحة الاجرام في الكرادةالشرقية عند مروره بسيارته في منطقة حي الوحدة اعترضه جماعة مسلحة مكونة من اربعة اشخاص وانهالوا عليه بالضرب وسلبوا نقوده والحقوا اضرارا بسيارته وتمكن من تعقيبهم ومعرفة الدارالتي لجؤا اليها وقررقاضي التحقيق اصدار امر القاء القبض علىافراد تلك العصابة المزعومة حسب اقوال المشتكي وعلى الفور اتخذ ضابط المركزالاجراءات اللازمة والقبض على عدد من الاشخاص المتواجدين في الدار بدلالة المخبر المشتكي مع ان الاخبارنفسه يحمل كثير من الشكوك بصحته منها وقت حدوث السلب وان العصابة تتخذ وكرا لها في نفس المنطقة ولكون الموضوع يتعلق بجريمة سلب خطيرة وتتعلق باثارة الرعب والخوف لدى الناس كان لها الاهتمام اللازمة ولكن بعد اجراء التحقيقات الاصولية باشراف قاضي تحقيق المكافحة المختص .

اتضح ان اخباره كاذب لاصحة لما ورد فيه وقد اخبر كذبا عن جريمة يعلم انها لم تقع بقصد تضليل القضاءعن الاعتداءات التي ارتكبها بحق المشكوا منهم في شكوا ه الكيدية الباطلة ومن خلال الاطلاع على الاوراق التحقيقية للشكاوى المسجلة ضده في مراكزشرطة العلوية وباب الشيخ .تبين انه وعدد من الاشخاص وفي الساعة العاشرة من نفس اليوم قاموا بالاعتدا ء على المدعو (ر.ح) في محله الواقع في منطقة الشيخ عمربسب خلاف حصل معه حول موضوع تصليح المولدات والاجور المتعلقة بها وقد ادى الاعتداء الى كسر ساق المعتدى عليه ورضوض في انحاء جسمه وسجلت شكوى ضدهم قي مركز شرطة باب الشيخ واتخذت الاجراءت الاصولية في الكشف على المحل وتثبيت الاضرار الحاصلة فيه واتخذت الاسعافات الطبية لمعالجة المعتدى عليه مما اصابه من رضوض وكسور في ساقه الايمن في مستشفى الكندي .

وبعدها مباشرة قام المعتدون انفسهم بمداهمة مكتب شقيقه ا لواقع في حي الوحدة في منطقة العلوية والاعتداءعلى موظفي المكتب وتحطيم الاثاث ولاذوا بالفراربسيلرتهم التي كانوا يستقلونها ,ثم ذهبوا الى مركز شرطة مكافحة الاجرام وسجلوا اخبار كاذب بانهم تعرضوا الىحادثة سلب في المنطقة كما ذكر اعلاه . وعلى ضؤ تلك الحقائق التي كشفت كذب الشكوى الكيدية قررقاضي تحقيق مكافحة الكرادة الافراج عن المتهمين لعدم ثبوت صحة الادلة لتوجيه التهمة ضدهم وغلق الدعوى ان قطع الطريق امام اصحاب الشكاوى الكيدية بقرارات قضائية جريئة ومنصفة وعادلة وهوالسبيل الفاعل في تحقيق الامن والامان في المجتمع واستقرارالحياة الطبيعية.

عن الكاتب

رشدي عبد الغني رشدي عبد الغني شبكة قانونية عربية تسعى الى نشر الثقافة القانونية بين الاوساط القانونية والمهتمة بالمجال القانوني
يمكنك زيارة موقع الشبكة عبر الرابط التالي: http://www.law-arab.com/
كما يمكنكم زيارة موقع المكتبة القانونية عبر الوصلة : http://legallibrarybooksresearch.law-arab.com/
نتمنى لكم يوم موفق..

اذا أعجبك الموضوع فلماذا تبخل علينا بالردود المشجعة

التعليقات

ابدأ الآن مجاناً مع برنامج المحامي الذكي تفضل بالدخول من هنا



جميع الحقوق محفوظة

شبكة القانونيين العرب

2016