شبكة القانونيين العرب شبكة القانونيين العرب
random

احدث المواضيع

random
جاري التحميل ...

التربية والتعليم والإدارة الحديثة

التربية والتعليم والإدارة الحديثة

بقلم / فخري محمد الانباري

ان عملية التعليم هي عملية تعديل في سلوك الافراد او في طرق تفكيرهم واتجاهاتهم هذه العملية لا تتم في فراغ بل انها تحدث في موقف اجتماعي معين ولقد اكدت كثير من الدراسات والبحوث بان المدراء هم قادة فكر عليهم مسؤولية قيادة العملية التربوية . لنأخذ مما وصلت عليه الدول المتقدمة باتخاذ عدة طرق منها طريقة تحليل التعامل اللفظي ليس فقط بين العلمي والمدرسين والطلبة او التلاميذ بل كذلك بين مسئولي الإدارات المدرسية والمعلمين والمدرسين فواجب هذه العملية بناء شخصية التلاميذ والطلبة وتهيئانهم لمواجهة أعباء متطلبات الحياة بعد المدرسة .

أهمية البحث : ان الطرق القديمة في بلدنا لا تزال تتبع في الوقت الحاضر لذا يجب استخدام طرق جديدة مبنية على تخطيط علمي مدروس وطرق موضوعية مبنية على بحوث ميدانية لكشف الواقع على حقيقته . ان الطرق الحديثة المستخدمة في التعليم ليست بالجديدة على التربية وقد طبقت في بعض بلدان العالم المتقدم وذلك بإدخال التقنيات التربوية الجديدة مما أدى الى رفع كفاءة المتعلم وزيادة إنتاجه وكذلك الى رفع كفاءة المعلم والمدرس كي يكون اكثر قدرة لتزويد الطلبة بالمهارات والخبرات والمعلومات والاستعانة بالوسائل التعليمية كالراديو والتلفزيون والحاسبات الالكترونية وقنوات الانترنيت حيث أصبحت فعاليات التدريس ومهاراته اكثر وضوحا وتحديدا واكثر قابلية للقياس لاشتراك المتعلمين ليكونوا أكثر نشاطا وفعالية في عملية التعلم وتشجيعهم على التحدث واستخدام التفكير والتصور وتخيل وضعهم لأخذ زمام المبادرات خلال الدرس وتنمية النواحي الاجتماعية وتعويدهم احترام أراء الآخرين وكيفية المساهمة في المناقشة اثناء الدرس . طرق التدريس الواجب إتباعها ان اغلب المعلمين او المدرسين سواء في المرحلة الابتدائية من التعليم او المتوسطة او الإعدادية يلجئون الى استخدام طريقة التدريس التي سبق وان تعلموا بواسطتها المعلم تلاميذه المادة الدراسية ويطالبهم بحفظها عن ظهر قلب الا ان طريقة التحليل التفاعل اللفظي صممت واستخدمت كأداة فعالة لمساعدة المعلمين او المدرسين للتخلص من الأسلوب التقليدي في التدريس وجعل كلام المعلم او المدرس وسلوكه اللفظي قادر على التأثير في سلوك التلاميذ او الطلبة ودفعهم الى التفكير بعمق ادق والاعتماد على أنفسهم في طرح الآراء اثناء المناقشات التي تجري داخل الصف والمساهمة بنشاط ..

وفعالية مما يؤدي بالتالي الى مردود تحصيل أفضل لهم من خلال التفاعل اللفظي والاجتماعي هذه فيعلم المعلم او المدرس أمور كثيرة من تلاميذه او طلبته كاطلاعه على خلفياتهم العلمية وذخيرتهم اللغوية وعلاقتهم الاجتماعية ومستوياتهم الاقتصادية وهذا بالتالي يساعده على تفهم مشكلاتهم الأكاديمية والاجتماعية والانفعالية والعمل على وضع الحلول المناسبة لها جهد المستطاع ان معرفة أنواع المتفاعل الذي يحدث داخل الصف له اهمية كبيرة وخاصة بالنسبة للتلاميذ او الطلبة الذين يحتلون محور العملية التعليمية وهم المستفيدون الحقيقيون منها كما وان سلوك التلاميذ او الطلبة يفعله المعلم او المدرس داخل الصف الدراسي , وانعكاس اهمية عمله من تطوير وتنمية سلوكهم ومهارتهم وبالتالي شخصياتهم , ومن ثم يستطيع المعلمون او المدرسون ومن الحصول على معلومات سياسية تنبؤهم عن هذا التطور بصورة واضحة كما ان هذه العملية تكمن المعلمين من تحليل نتائج تفاعلهم اللفظي مع تلاميذهم او طلبتهم ومن ثم تعديل وتكيف طرق تدريسهم وإتباع افضل الطرق لرفع تلاميذهم او طلبتهم للمساهمة بشكل اكثر فعالية في عملية التدريس وتجعلهم اكثر قدرة على التحكم في سلوكهم اللفظي ومن المعروف ان عملية التعلم تحتاج دوما وباستمرار الى نمو وتطوير في طرائق تدريسها حتى تسير وتواكب متطلبات العصر والمتغيرات الاجتماعية كما ان عملية تحليل التفاعل اللفظي تساعد المعلمين او المدرسين في اتباع افضل الاساليب في تطوير علاقات اجتماعية أفضل بين المعلمين والتلاميذ او بين المدرسين والطلبة ومن اجل رفع مستوى تحصيل التلاميذ او الطلبة العلمي والأكاديمي كما ان تدريب الطلبة على أسلوب النقاش او المشاركة في النقاش او المشاركة في النقاش والبحث والتفكير العلمي تؤدي الى الإسراع في تهيأ الكوادر العلمية الشابة للمستقبل ومن اجل المساهمة في تطوير التنمية بصورة عامة والارتفاع بمعدلاتها .

الأساس التربوي للعملية التربوية :


ان الاساس النظري يقوم على اساس تأكيد اهمية البحث في العلاقات القائمة بين السلوكية اللفظية للمعلمين وانعكاس ذلك على سلوكية تلاميذهم اللفظية وان معرفة كفاءة المعلم تظهر من المناقشة بين المربي حول ما هي المعايير المناسبة التي يمكن استخدامها لمعرفة من هو المعلم الجيد ؟والسؤال الثاني ما هي العلاقات القائمة بين السلوكيات المعلم وسلوكيات التلاميذ والطلبة ؟ لان ذلك له علاقة مباشرة بالخطوة التي تتعلق بتقييم فعالية المعلم وبين تأثيره على تلاميذه وان بعض الفلاسفة يعلنون على ان كثيرا من المناهج والطرق المتبعة للبحث عن كفاءة المعلم قد استخدمت وتستخدم بشكل لا يفي بالغرض المطلوب وخاصة فيما يتعلق بجمع المعلومات والأساليب والأدوات المستخدمة لذلك , ان ثبات الأدوات المستخدمة تظهر غالبا اما مدى هذه المعلومات فانه غير معروف فان أدوات جمع المعلومات والمعايير والإغراض التي يراد تحقيقها من البحوث ولذلك فإننا لا يمكننا ان نتوقع درجة كبيرة لذلك ومن بين المشكلات الرئيسية التي تجابه عملية التقييم المعلم في المعايير المستعملة لمعرفة الكفاءة وهناك بعض النقاط تؤخذ بنظر الاعتبار هي :
  • 1- الدرجات او المقاييس التي تستخدم لتقييم المعلم إثناء قيامه بالعمل
  • 2- الدرجات والمعايير المستخدمة لتقيمه إثناء الخدمة
  • 3- المقاييس والمعايير المتبعة لمعرفة نمو التلميذ او الطالب وتحصيله العلمي يظهر جليا وواضحا بان كل تغيير من هذه المتغيرات له فوائده وأهميته ومساوئه وخاصة المتغير الذي له أهمية كبيرة بالنسبة للباحثين في هذا المجال وهو الذي يتعلق بجو التلميذ او الطالب وتحصيله العلمي والذي يستحسن كمقياس لكفاءة المعلم او المدرس ونجاحه خاصة في الصف .
صورة: التربية والتعليم والإدارة الحديثة بقلم /فخري محمد الانباري ان عملية التعليم هي عملية تعديل في سلوك الافراد او في طرق تفكيرهم واتجاهاتهم هذه العملية لا تتم في فراغ بل انها تحدث في موقف اجتماعي معين ولقد اكدت كثير من الدراسات والبحوث بان المدراء هم قادة فكر عليهم مسؤولية قيادة العملية التربوية .

لنأخذ مما وصلت عليه الدول المتقدمة باتخاذ عدة طرق منها طريقة تحليل التعامل اللفظي ليس فقط بين العلمي والمدرسين والطلبة او التلاميذ بل كذلك بين مسئولي الإدارات المدرسية والمعلمين والمدرسين فواجب هذه العملية بناء شخصية التلاميذ والطلبة وتهيئانهم لمواجهة أعباء متطلبات الحياة بعد المدرسة .

 أهمية البحث : ان الطرق القديمة في بلدنا لا تزال تتبع في الوقت الحاضر لذا يجب استخدام طرق جديدة مبنية على تخطيط علمي مدروس وطرق موضوعية مبنية على بحوث ميدانية لكشف الواقع على حقيقته . ان الطرق الحديثة المستخدمة في التعليم ليست بالجديدة على التربية وقد طبقت في بعض بلدان العالم المتقدم وذلك بإدخال التقنيات التربوية الجديدة مما أدى الى رفع كفاءة المتعلم وزيادة إنتاجه وكذلك الى رفع كفاءة المعلم والمدرس كي يكون اكثر قدرة لتزويد الطلبة بالمهارات والخبرات والمعلومات والاستعانة بالوسائل التعليمية كالراديو والتلفزيون والحاسبات الالكترونية وقنوات الانترنيت حيث أصبحت فعاليات التدريس ومهاراته اكثر وضوحا وتحديدا واكثر قابلية للقياس لاشتراك المتعلمين ليكونوا أكثر نشاطا وفعالية في عملية التعلم وتشجيعهم على التحدث واستخدام التفكير والتصور وتخيل وضعهم لأخذ زمام المبادرات خلال الدرس وتنمية النواحي الاجتماعية وتعويدهم احترام أراء الآخرين وكيفية المساهمة في المناقشة اثناء الدرس .


 طرق التدريس الواجب إتباعها ان اغلب المعلمين او المدرسين سواء في المرحلة الابتدائية من التعليم او المتوسطة او الإعدادية يلجئون الى استخدام طريقة التدريس التي سبق وان تعلموا بواسطتها المعلم تلاميذه المادة الدراسية ويطالبهم بحفظها عن ظهر قلب الا ان طريقة التحليل التفاعل اللفظي صممت واستخدمت كأداة فعالة لمساعدة المعلمين او المدرسين للتخلص من الأسلوب التقليدي في التدريس وجعل كلام المعلم او المدرس وسلوكه اللفظي قادر على التأثير في سلوك التلاميذ او الطلبة ودفعهم الى التفكير بعمق ادق والاعتماد على أنفسهم في طرح الآراء اثناء المناقشات التي تجري داخل الصف والمساهمة بنشاط وفعالية مما يؤدي بالتالي الى مردود تحصيل أفضل لهم من خلال التفاعل اللفظي والاجتماعي هذه فيعلم المعلم او المدرس أمور كثيرة من تلاميذه او طلبته كاطلاعه على خلفياتهم العلمية وذخيرتهم اللغوية وعلاقتهم الاجتماعية ومستوياتهم الاقتصادية وهذا بالتالي يساعده على تفهم مشكلاتهم الأكاديمية والاجتماعية والانفعالية والعمل على وضع الحلول المناسبة لها جهد المستطاع ان معرفة أنواع المتفاعل الذي يحدث داخل الصف له اهمية كبيرة وخاصة بالنسبة للتلاميذ او الطلبة الذين يحتلون محور العملية التعليمية وهم المستفيدون الحقيقيون منها كما وان سلوك التلاميذ او الطلبة يفعله المعلم او المدرس داخل الصف الدراسي , وانعكاس اهمية عمله من تطوير وتنمية سلوكهم ومهارتهم وبالتالي شخصياتهم , ومن ثم يستطيع المعلمون او المدرسون ومن الحصول على معلومات سياسية تنبؤهم عن هذا التطور بصورة واضحة ..


كما ان هذه العملية تكمن المعلمين من تحليل نتائج تفاعلهم اللفظي مع تلاميذهم او طلبتهم ومن ثم تعديل وتكيف طرق تدريسهم وإتباع افضل الطرق لرفع تلاميذهم او طلبتهم للمساهمة بشكل اكثر فعالية في عملية التدريس وتجعلهم اكثر قدرة على التحكم في سلوكهم اللفظي ومن المعروف ان عملية التعلم تحتاج دوما وباستمرار الى نمو وتطوير في طرائق تدريسها حتى تسير وتواكب متطلبات العصر والمتغيرات الاجتماعية كما ان عملية تحليل التفاعل اللفظي تساعد المعلمين او المدرسين في اتباع افضل الاساليب في تطوير علاقات اجتماعية أفضل بين المعلمين والتلاميذ او بين المدرسين والطلبة ومن اجل رفع مستوى تحصيل التلاميذ او الطلبة العلمي والأكاديمي كما ان تدريب الطلبة على أسلوب النقاش او المشاركة في النقاش او المشاركة في النقاش والبحث والتفكير العلمي تؤدي الى الإسراع في تهيأ الكوادر العلمية الشابة للمستقبل ومن اجل المساهمة في تطوير التنمية بصورة عامة والارتفاع بمعدلاتها . الأساس التربوي للعملية التربوية : ان الاساس النظري يقوم على اساس تأكيد اهمية البحث في العلاقات القائمة بين السلوكية اللفظية للمعلمين وانعكاس ذلك على سلوكية تلاميذهم اللفظية وان معرفة كفاءة المعلم تظهر من المناقشة بين المربي حول ما هي المعايير المناسبة التي يمكن استخدامها لمعرفة من هو المعلم الجيد ؟والسؤال الثاني ما هي العلاقات القائمة بين السلوكيات المعلم وسلوكيات التلاميذ والطلبة ؟

لان ذلك له علاقة مباشرة بالخطوة التي تتعلق بتقييم فعالية المعلم وبين تأثيره على تلاميذه وان بعض الفلاسفة يعلنون على ان كثيرا من المناهج والطرق المتبعة للبحث عن كفاءة المعلم قد استخدمت وتستخدم بشكل لا يفي بالغرض المطلوب وخاصة فيما يتعلق بجمع المعلومات والأساليب والأدوات المستخدمة لذلك , ان ثبات الأدوات المستخدمة تظهر غالبا اما مدى هذه المعلومات فانه غير معروف فان أدوات جمع المعلومات والمعايير والإغراض التي يراد تحقيقها من البحوث ولذلك فإننا لا يمكننا ان نتوقع درجة كبيرة لذلك ومن بين المشكلات الرئيسية التي تجابه عملية التقييم المعلم في المعايير المستعملة لمعرفة الكفاءة وهناك بعض النقاط تؤخذ بنظر الاعتبار هي : 1- الدرجات او المقاييس التي تستخدم لتقييم المعلم إثناء قيامه بالعمل 2- الدرجات والمعايير المستخدمة لتقيمه إثناء الخدمة 3- المقاييس والمعايير المتبعة لمعرفة نمو التلميذ او الطالب وتحصيله العلمي يظهر جليا وواضحا بان كل تغيير من هذه المتغيرات له فوائده وأهميته ومساوئه وخاصة المتغير الذي له أهمية كبيرة بالنسبة للباحثين في هذا المجال وهو الذي يتعلق بجو التلميذ او الطالب وتحصيله العلمي والذي يستحسن كمقياس لكفاءة المعلم او المدرس ونجاحه خاصة في الصف .ا

عن الكاتب

رشدي عبد الغني رشدي عبد الغني شبكة قانونية عربية تسعى الى نشر الثقافة القانونية بين الاوساط القانونية والمهتمة بالمجال القانوني
يمكنك زيارة موقع الشبكة عبر الرابط التالي: http://www.law-arab.com/
كما يمكنكم زيارة موقع المكتبة القانونية عبر الوصلة : http://legallibrarybooksresearch.law-arab.com/
نتمنى لكم يوم موفق..

اذا أعجبك الموضوع فلماذا تبخل علينا بالردود المشجعة

التعليقات

ابدأ الآن مجاناً مع برنامج المحامي الذكي تفضل بالدخول من هنا



جميع الحقوق محفوظة

شبكة القانونيين العرب

2016