قانون العرب قانون العرب
.
random

آخر المواضيع

random
جاري التحميل ...

مدى تأثير وفاة المدين على اتخاذه موطناَ مختاراَ لتنفيذ عمل معين والورثة

 وفاة المدين على اتخاذه موطناَ مختاراَ لتنفيذ عمل معين والورثة 

مدى تأثير وفاة المدين على اتخاذه موطناَ مختاراَ لتنفيذ عمل معين والورثة
مدى تأثير وفاة المدين على اتخاذه موطناَ مختاراَ لتنفيذ عمل معين والورثة 

بقلم القاضي حسين احمد 

موطن - مختار - توريث 



من خلال أربع منشورات سابقة , كنا قد بينا رأي كل من الدكتور أحمد أبو الوفا والدكتور عبد المنعم فرج الصده والدكتور حسام الدين كامل الأهواني والدكتور محمد الفاضل , في مسألة اتخاذ المدين موطناَ مختاراَ لتنفيذ عمل معين , وآثار وفاة المدين على هذه التصرف , حيث أجمع الكل على إن وفاة المورث لا تؤثر على الموطن المختار , وبالتالي هم أجازوا إعلام الورثة إلى هذا الموطن المختار , بالرغم من وفاة من أتخذه موطناَ معيناَ لتنفيذ عمل قانوني معين.


والسبب في ما سبق من بحث , هو إنه ومنذ مدة ثار لدى محاكم مدينة حلب , خلاف حول واقعة قانونية هامة وحساسة , تمثلت فيما إذا كان من المقبول قانوناَ توريث الموطن المختار , وبمعنى أدق هل يجوز إعلام أو تبليغ الورثة إلى الموطن المختار , الذي عينه مورثهم كموطن مختار لتنفيذ عمل قانوني معين بمواجهة متعاقد آخر ؟؟؟؟؟؟


هذا وقد انقسم السادة القضاة إلى فريقين , فريق أول قال بأن العقد المتضمن اتخاذ أحد المتعاقدين لموطن مختار لتنفيذ عمل قانوني معين , يلزم ورثته من بعده , على اعتبار إن الفقه اعتبر هذا التصرف هو عقد بين المتعاقد والمورث , والورثة خلف لهذا المورث , فهم ملزمين بما اتخذه مورثهم من موطن مختار لتنفيذ عمل قانوني معين , وبالتالي أجاز هذا الفريق إجراء تبليغ الورثة إلى الموطن المختار الذي اتخذه مورثهم لتنفيذ العمل محل العقد.


والفريق الثاني قال بأن مثل هذا التصرف , ولئن كان من الناحية القانونية عبارة عن عقد , إلا إنه تصرف شخصي , وهو لا يلزم إلا صاحبه , وبالتالي لم يجز هذا الفريق إجراء تبليغ الورثة إلى الموطن المختار الذي اتخذه مورثهم لتنفيذ عمل قانوني معين , وعليه على صاحب المصلحة إجراء التبليغ إلى الورثة في الموطن الخاص بكل منهم.


ونحن وفيما سيأتي من منشورات , سنحاول أن نبيّن الرأي الشخصي في مثل هذه الحالة مستهدين بالنص القانوني والرأي الفقهي ومبادئ العدالة والمنطق الذي من المفترض أن تجري وفقه مثل هذه الأمور.


............. وللحديث بقية ............

عن الكاتب

رشدي عبد الغني

اذا أعجبك الموضوع فلماذا تبخل علينا بالردود المشجعة

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

قانون العرب